19 شركة كبرى قامت بسحب إعلاناتها من فيسبوك




الشركات الكبرى التي سحبت إعلاناتها من الفيسبوك

بعد أزمت أنالتيكا والفيسبوك أصبحت مهددة بالإنهيار ولهجومات قوية على الشركة، هذه المرة جائت لكمة قوية من 19 شركات عملاقة توقف جميع غعلاناتها على منصة الفيسبوك.

أصبحت الفيسبوك متذبذبة في القواعد الأخلاقية لبعض الوقت، وبسبب عدم إتخاد أي إجراء تجاه هذه السلوكات وهي الآن تواجه عواقب وخيمة، حيث قامت 19 شركة كبرى حتى الآن بسحب إعلاناتها من المنصة العملاقة الفيسبوك حيث يعتبر هذا الأمر خسارة كبيرة لشركة الفيسبوك سواءً من حيث الأموال أو السمعة الشركة.

لطالما كانت فيسبوك متساهلة في ضبط خطاب الكراهية والمنشورات على منصة الفيسبوك التي تحرض على العنف بالإضافة إلى المعلومات الخاطئة وليس لها أي مصدر موتوق وفعلا كان هذا صحيحًا حتى يونيو 2020، عندما رفض الرئيس التنفيذي والمؤسس مارك زوكربيرج فعل أي شيء حيال منشور الرئيس دونالد ترامب على إنستاجرام الذي قال: “عندما يبدأ النهب، يبدأ إطلاق النار”.

مع مرور الوقت سئم الجمهور وحتى بعض موظفي فيسبوك بسبب عدم إتخاد أي خطوات تجاه هذا الأمر وزادوا من ضغوطهم على الشركة حيث قامت مجموعة تسمى (Stop Hate for Profit) بعمل وتنظيم حملة للمعلنين للانسحاب طوال شهر يوليو.

حاولت فيسبوك التراجع عن بعض سياساتها يوم الجمعة لتدارك الامر حيث أعلنت عن قواعد جديدة قد تفعل شيئًا بشأن المحتوى المثير للمشاكل لكن ظهر الوجه الحقيقي لشركة وما هذه الخطوات إلى من أجل الخروج من هذه الورطة بأقل الخسائر.

أبرز الشركات الكبرى التي قامت بسحب إعلاناتها من فيسبوك :


  • Ben & Jerry’s
  • Unilever
  • Verizon
  • The North Face
  • REI
  • Patagonia
  • Arc’teryx
  • Eddie Bauer
  • Rakuten
  • Viber
  • Dashlane
  • Magnolia Pictures
  • Eileen Fisher
  • Upwork
  • Honda
  • Birchbox
  • Lululemon
  • Levi
  • Strauss & Co.
  • TheCoca-Cola Company
  • Dockers
  • Mozilla

كان مقتل جورج فلويد على أيدي الشرطة وإنطلاق إحتجاجات تندد بالعنصرية ضد سو، خرج دونالد ترامب بمشاركات على حساباته في أنستجرام وتويتر وهذه المنشورات لترامب عنصرية وتحث على الكراهية والعنف وفي ساعات قليلة من نشر تدوينة على تويتر قامت إدارة التويتر بحذف التدوينة وكتب عليها تدوينة تشجع العنف والكراهية لكن الفيسبوك لم يقم بأي شيئ على المنشور الذي في أنستجرام، والان الفيسبوك يدفع الثمن بإنسحاب أكبر الشركات من المنصة الإعلانية الفيسبوك.

شاهد المزيد:

هل لديك اي استفسار أطرحه في تعليقات

اضغط هنا للتعليق