يمكن لمستخدمي الأندرويد إيقاف تشغيل شبكة 2G لتعزيز الأمان والخصوصية

يمكن لمستخدمي الأندرويد إيقاف تشغيل شبكة 2G لتعزيز الأمان والخصوصية

يمكن لمحاكيات المواقع الخلوية الإحتيالية اعتراض البيانات على شبكة الجيل الثاني، أضافت جوجل ميزة إلى نظام تشغيل الهاتف المحمول الذي يعمل بنظام الأندرويد والتي تتيح للمستخدمين تعطيل اتصالات 2G مما يقلل من خطر التعرض للخداع من قبل برج خلوي.


تشكل محاكيات المواقع الخلوية أو أبراجًا خلوية شرعية وتخدع الهواتف الموجودة في نطاقها للاتصال بها يسمح هذا للمهاجمين بشن هجمات man-in-the-middle التي تستغل نقاط الضعف في معيار الجيل الثاني القديم لاعتراض معلومات الجهاز وسجلات المكالمات ومحتوى الصوت والنص وسجل التصفح.



شبكة الإتصال 2G هو السلاح المفضل لأنه أكثر ضعفًا من تكنولوجيا الاتصالات الحديثة مثل 4G و 5G التي تتمتع بأمان أقوى، تم توحيد 2G في أوائل التسعينيات خلال حقبة كانت التنقل فيها بعيدًا عن الوجود في كل مكان وكان مشهد الأمن السيبراني أقل تعقيدًا بكثير.


أمان شبكة 2G

تتمثل مشكلتان من أكبر المشكلات في أن شبكة الجيل الثاني محمية بتشفير ضعيف نسبيًا يمكن اختراقه في الوقت الفعلي أثناء الإرسال ولا توجد طريقة للتحقق من محطة أساسية أصلية هذا يعني أنه من الأسهل بكثير محاكاة موقع خلوي حقيقي ولن يعرف المستخدمون النهائيون الفرق.


على الرغم من أن ثلاثة أجيال من شبكة الإتصال الهواتف المحمولة قد حلت محل شبكة الجيل الثاني إلا أن معظم مشغلي الهواتف المحمولة لا يزال لديهم شبكات 2G لدعم عمليات النشر الجماعية لإنترنت الأشياء التي تتطلب عمرًا طويلاً للبطارية وأقل عرض نطاق ترددي مثل العدادات الذكية لتوفير التغطية لبعض المستخدمين المسنين والريفيين ولتوفير خدمة خدمة التجوال العالمي.


يمكن لمحاكيات المواقع الخلوية الأكثر تقدمًا إجبار الأجهزة على "خفض" اتصالها من 4G أو 5G إلى 2G مما يعرضها للخطر نظرًا لأن هؤلاء المستخدمين لن يحتاجوا على الأرجح إلى الاتصال بشبكة 2G فإن القدرة على إيقاف تشغيل هذه الإمكانية موضع ترحيب كبير.


يمكن لمستخدمي الأندرويد مع الهواتف الحديثة وأحدث إصدار من نظام التشغيل القيام بذلك عبر قائمة الإعدادات، رحبت مؤسسة الحدود الإلكترونية (EFF) بالميزة الجديدة على الرغم من أنها تأسف لعدم تغطية المستخدمين الذين لديهم هواتف قديمة وحثت أبل على تقديم نفس الميزة إلى iOS.


"هذه ميزة رائعة ستوفر بعض الحماية من محاكيات المواقع الخلوية وهي تقنية مراقبة شرطة غازية مستخدمة في جميع أنحاء البلاد" أعلنت مجموعة الحملة" إننا نشيد بجوجل لتطبيقها هذه الميزة التي تشتد الحاجة إليها.


على الرغم من وجود الكثير من العمل الذي يتعين القيام به إلا أن هذا يضمن حصول العديد من الأشخاص في النهاية على مستوى أساسي من الحماية، نحن نشجع جوجل و أبل و سامسونج بشدة على استثمار المزيد من الموارد في أمان الراديو حتى يتمكنوا من حماية مالكي الهواتف الذكية بشكل أفضل.