المغرب يدخل عالم صناعة ببطارية "ليتيوم-إيون" بصنع وإبتكار مغربي




جامعة القاضي عياض بمراكش


تناقلت وسائل إعلام مغربية بخبر صنع بطارية "ليتيوم-إيون" منخفضة تكلفة بجامعة القاضي عياض بمراكش في مشروع البحت الذي يدعمه معهد البحث في الطاقة الشمسية والطاقات المتجددة بالمغرب.

وذكر بلاغ للمعهد أنه في إطار طلب عروض مشاريع "إينوتيرم 1" ، مول معهد البحث في الطاقة الشمسية والطاقات المتجددة مشروع "إينوباتري" الذي تشرف عليه جامعة القاضي عياض ومجموعة "مناجم"، والذي توج بوضع تصور لبطارية "ليتيوم-إيون" بأدوات طاقية مصنوعة من معادن منتجة في المغرب، وهو ما يجعل منها أول بطارية "ليتيوم-إيون" مغربية مئة بالمئة.

وذكرت مصادر إعلامية أن تكلفة تمويل المشروع تجاوزت 2 مليون درهم بعد ثلات سنوات من الأبحات تم توصل إلى نمودج أولي  لبطارية  ليتيوم-إيون بصنع مغربي مئة بالمئة، ويمكن أن يتوج بإحذات فرع صناعي.

وأسفر تعاون بين جامعة القاضي عياض بمراكش بتعاون مع مجموعة مناجم في إنجاح المشروع البحت وبطاقات مغربية إلى الوصول لنتيجة جيدة وهي بطارية منخفضة تكلفة ليتيوم-إيون.




   

ليست هناك تعليقات

يتم التشغيل بواسطة Blogger.